الرئيسية | ثقافة وفنون | فيلم عراقي يحكي قصة بطولة بالموصل

فيلم عراقي يحكي قصة بطولة بالموصل

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

-:imtyaz

 

 

 

 

 

 

بغداد- صنع المخرج والمؤلف العراقي علي جابر فيلما يصور جزءا من حملة الحكومة لاستعادة مدينة الموصل من تنظيم "داعش" وإن كان ذلك بدعم مالي من مسلحين شيعة يحرصون على الدعاية لرواية مفادها أن مقاتليهم يتجاهلون الاختلافات الدينية لإنقاذ فتاة مسيحية مختطفة. وقال جابر إن أعمال المقاتلين الشيعة تفتح نافذة من الأمل فى أن يتمكن العراق من التغلب على الانقسامات الطائفية التى تؤجج العنف منذ العام 2003. وقال إن الأم الثكلى في الموصل، كانت تحاول نقل أفراد أسرتها الباقين إلى بر الأمان عندما اختطف مقاتلو "داعش" ابنتها البالغة من العمر 6 سنوات

 

وأضاف "فكرة الفيلم هو مجموعة مقاتلين من الحشد الشعبي ينبرون لإنقاذ بنت عراقية استنادا إلى استنجاد أم بهم.. أم هذه البنت تستنجد بهم.. وبعد ذك نكتشف بأن البنت من طائفه أخرى ومن ديانه أخرى.. لكنهم لم يبالوا وضحوا بأنفسهم وفعلوا هذا الشيء وعلى أساس هذا الشيء سيكون المستقبل بعد كذا سنة مزدهرا إن شاء الله بفعل هذه التضحيات التي يقدمونها اليوم". وتحدث جابر إلى الأم عبر الهاتف أثناء كتابة النص

 

وصور الفيلم في ثمانية أيام فقط بميزانية صغيرة لا تزيد على 33 ألف دولار وطاقم ممثلين معظمهم من طلاب الدراما من معهد وأكاديمية البصرة للفنون الجميلة بالإضافة إلى مديرة المعهد الدكتورة خلود جبار التي تلعب دور الأم. لكنه اعترف بالدور الحاسم للتمويل من لجنة الحشد الشعبي في البصرة التي قدمت أيضا معدات عسكرية. وجرى تصوير الفيلم الذي يستغرق 25 دقيقة في منطقة الشعيبة في البصرة التي تشبه الموصل إلى حد ما. ويأخذ الفيلم اسمه "دُل دُل" من حصان في التاريخ الإسلامي أصبح رمزا للجرأة والشجاعة

 

وأخرج جابر في السابق فيلمين قصيرين آخرين وهما "عجوان" ويحكي قصة فتاة من الطائفة اليزيدية التي اختطفها واغتصبها متشددون، و"ندم" وهي قصة ذات موضوع اجتماعي.

 

 

رويترز

???? ??? ????? ???

عدد القراءات : 4946 | : 1

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

نهتم لرأيك ،، نحترم القانون وخصوصية الاخرين
المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس
  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نص بسيط نص بسيط